تايوان تدعو اليابان للاعتذار ودفع تعويضات إلى ضحايا “الاستعباد الجنسي”

ديلي آرابيا – دعت تايوان، اليوم الثلاثاء، اليابان للاعتذار ودفع تعويضات إلى ضحايا “الاستعباد الجنسي” خلال الحرب العالمية الثانية، بعد الاتفاق الذي توصلت إليه مع كوريا الجنوبية في هذه القضية.

وأبرمت طوكيو وسيول، أمس الاثنين، اتفاقا تاريخيا لتسوية الخلاف حول “نساء المتعة”، وهن الكوريات الجنوبيات اللواتي أرغمن على العمل في بيوت دعارة تابعة للجيش الياباني خلال الحرب العالمية الثانية، وفق ما ذكرت “فرانس برس”.

ووافقت اليابان بموجب الاتفاق على دفع مليار ين (7.5 ملايين يورو) لبضع عشرات من “نساء المتعة” اللواتي ما زلن على قيد الحياة.

ودعا الرئيس التايواني ما يينغ-جيو، اليابان التي سيطرت على الجزيرة من 1895 إلى 1945، إلى اتخاذ الإجراءات نفسها حيال “نساء المتعة” التايوانيات.

وقال الثلاثاء إن “الهيئات الحكومية ستطلب من الحكومة اليابانية الاعتذار إلى نساء المتعة في بلدنا خلال الحرب العالمية الثانية ودفع تعويضات لهن وإعادة العدالة والكرامة لهن”، معربا عن أمله في أن تولي الحكومة اليابانية اهتماما أكبر بقضية “نساء المتعة”.

من جهته، قال وزير الخارجية التايواني ديفيد لين، إن تايبيه دعت إلى مزيد من المفاوضات مع طوكيو، معربا عن أمله في تقدم ملموس في المستقبل بخصوص هذه القضية.

وقضية “نساء المتعة” واعتذار اليابان ترتدي طابعا سياسيا كبيرا في تايوان. لكن مع مرور الوقت يتراجع عدد اللواتي ما زلن على قيد الحياة. ومن أصل 58 تايوانية توفيت 54 وفق مؤسسة إنقاذ نساء تايبيه.

غينيا تعلن القضاء نهائياً على فيروس إيبولا في بيان صحفي

ديلي آرابيا – تمكنت غينيا من وقف انتشار الوباء الذي سببه فيروس إيبولا. جاء ذلك في بيان صحفي صدر الثلاثاء 29 ديسمبر عن منظمة الصحة العالمية.

وقال البيان:”تعلن منظمة الصحة العالمية اليوم انتهاء انتشار فيروس إيبولا في جمهورية غينيا. وذلك بعد مرور 42 يوما منذ حصول آخر مريض على اختبار سلبي ثان ( ما يعني عدم إصابته بالمرض). وتدخل غينيا الآن مرحلة ستستغرق 90 يوما وستحقق خلالها الرقابة العميقة على الصحة العامة في البلاد”، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.

يذكر أن وباء فيروس إيبولا طال 3 بلدان في غرب أفريقيا، وهي غينيا وسيراليون وليبيريا. وأصيب بالحمى منذ اندلاع الوباء حسب المعلومات المتوفرة لدى منظمة الصحة العالمية 28.6 ألف شخص توفي منهم 11.6 ألف مريض.

إعلانات ألبوم جاستن بيبر الجديد “purpose” تثير غضب سلطات سان فرانسيسكو

ديلي آرابيا – المحامي العام لمدينة سان فرانسيسكو طالب الناشر المسؤول عن تسويق ألبوم جاستن بيبر الجديد “purpose” بتوضيح من المسؤول عن رسومات الجرافيتي التسويقية التي انتشرت على جدران وأرصفة المدينة.

وقال المحامي العام للمدينة “دنيس هيريرا” إن هذه الإعلانات رسمت بنوع من الطلاء spray في مواقع كثيرة، ولم يتم محوها حتى بالأمطار الرعدية على عكس الحملات الإعلانية الأخرى التي عادة ترسم بالطباشير.

وقال “هيريرا” في رسالة إلى المسئولين التنفيذيين في شركتي ديف جام ريكوردينجز ويونيفرسال ميوزيك جروب للتسجيلات الموسيقية وتوزيع الألبومات “ممرات المشاة بشوارع سان فرانسيسكو ليست لوحات رسم لشركات الإعلانات”، وأضاف “هيريرا” في الرسالة إنه “سيسعى بلا هوادة لتوقيع العقوبات الممكنة على المسئولين عن ذلك وإلزامهم بالتكاليف”.

وأضاف إن التخريب المتعمد “يبعث برسالة إلى شبابنا بأن الانفلات الأمني وامتهان الممتكلات العامة يمكن التغاضي عنهما وتشجيعهما من جانب أولئك المستفيدين”.

ولم تعلق شركة Universal Music على الواقعة بالرغم من محاولة بعض وسائل الإعلام التواصل معها، عبر البريد الإليكتروني، إلا أنهم لم يتلقو أي رد حتى نشر الخبر.

وتحتوي رسومات الجرافيتي على كلمات “جاستن بيبر” و”Purpose”.

وقال مكتب “هيريرا” إن حملة الألبوم ليست هي الأولى التي تغرق شوارع سان فرانسيسكو وإن الأمر تكرر على مدى العام الماضي مما أثار شكوى السكان، وقال “إن أعمال التخريب السابقة استخدمت الطباشير”

وقال شاهد من رويترز إن رسوما مماثلة على ممرات سير المشاة ظهرت في حي إيست فيلدج في مانهاتن شهر نوفمبر عند طرح الألبوم.

والألبوم هو الرابع للمغني الشاب وبلغ قمة قائمة بيلبورد 200 الأمريكية لمبيعات الألبومات.

مقتل 67 صحافياً فى 2015 ..والعراق وسوريا فى الترتيب الأول وتليهما فرنسا

ديلي آرابيا – قتل 67 صحافيا عام 2015 فى العالم بسبب نشاطهم المهنى إضافة إلى 27 “صحافيا-مواطنا” (مدونون) وسبعة متعاونين مع وسائل إعلام، وفق الحصيلة السنوية لمنظمة مراسلون بلا حدود التى نشرت الثلاثاء.

والعراق وسوريا هما الدولتان اللتان سقط فيهما أكبر عدد من الصحافيين فى 2015 بحسب ترتيب مراسلون بلا حدود تليهما فرنسا التى جاءت فى المرتبة الثالثة إثر الإعتداء على صحيفة شارلى ايبدو الساخرة فى يناير. وكان 66 صحافيا قتلوا فى 2014 بحسب المنظمة.

أسطول طائرات ملكية يرافق أمير قطر السابق إلى سويسرا لإجراء عملية جراحية

ديلي آرابيا – قال الناطق باسم المكتب الفيدرالي للطيران المدني في مدينة “برن” بسويسرا، إن “9 طائرات مملوكة للأسرة الحاكمة في قطر، حطت ليلة الجمعة في زيورخ ، بعدما حدث كسر في الساق لأمير قطر السابق، حسبما ذكرت وكالة روسيا اليوم.

وأشارت الوكالة، إلى أن أمير قطر السابق حمد بن خليفة آل ثان، نٌقل للعلاج في سويسرا، وذلك على متن طائرة خاصة نقلته من مراكش، بعدما كسرت ساقه في منتجع التزلج على الجليد المغربي.

ويذكر أنه وصلت أول طائرة إيرباص من الأسطول الملكي القطري في زيوريخ بعد وقت قصير من منتصف ليلة السبت الماضي.

وجدير بالذكر أنه تم مسح الطائرات من قبل سلاح الجو السويسري، نظرا للحظر المحلي المفروض على الرحلات الليلية، تجنبا لإثارة قلق السكان المحليين من ضوضاء الطائرات.

إلغاء الرحلات الجوية وتعطيل المواصلات لسوء الأحوال الجوية فى الولايات المتحدة

ديلي آرابيا – تسببت العواصف التى تشهدها الولايات المتحدة الأمريكية بإلغاء آلاف الرحلات الجوية وتعطيل حركة المواصلات فى ذروة موسم السفر ، المرافق لعطلات أعياد الميلاد.

وذكرت قناة “سكاى نيوز” الإخبارية أن العواصف والطقس السيء ، المترافق مع تساقط الثلوج والأمطار بغزارة فى الولايات المتحدة ادى إلى مقتل العشرات ، بينما أصدرت ولاية ألاباما تحذيرات من أعاصير شتوية نادرة.

وذكرت تقارير أن ما لا يقل عن 40 شخصا قتلوا جراء الأعاصير والفيضانات التى تشهدها الولايات المتحدة ، بينما قال كبير خبراء الأرصاد الجوية ف “أكيو ويذر” مايكل ليزينى إنه من المتوقع أن تتعرض ألاباما والميسيسبى ومضيق فلوريدا لأقوى العواصف خلال الساعات الأربع والعشرين المقبلة.

من ناحيته ، ذكر موقع “فلايت آوير” المتخصص بمتابعة حركة الطيران إنه بحلول الساعة السابعة مساء تقريبا بتوقيت شرقى الولايات المتحدة ، تم إلغاء أكثر من 2900 رحلة بالولايات المتحدة بينما تم الإبلاغ عن تأخر 4 الاف رحلة أخرى.

مقتل 30 شخصاً وإصابة العشرات في تفجير انتحارى شمال غرب باكستان

ديلي آرابيا – أفادت تقارير إعلامية بأن 29 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب العشرات بجروح حين فجر انتحاري يستقل دراجة نارية نفسه أمام بوابة مبنى حكومي في بلدة ماردان شمال غرب باكستان.

وأوضح قائد شرطة المنطقة فيصل شهزاد أن الانتحاري فجر القنبلة أمام المكتب المحلي للجوازات.

وأكد علي خان الطبيب في مستشفى المنطقة الحصيلة وقدر عدد الجرحى بحوالى 40 شخصا.

وتبنت “جماعة الأحرار” المتطرفة مسؤولية هذا الهجوم الذي يأتي على خلفية المواجهات التي تشهدها المنطقة بين القوات الباكستانية وحركة طالبان باكستان وغيرها من الجماعات المتشددة.

ايران ترسل شحنة يورانيوم “منخفض التخصيب” إلى روسيا

ديلي آرابيا – أعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري ان سفينة غادرت ايران يوم الاثنين “متجهة الى روسيا وعلى متنها أكثر من 25 الف رطل من اليورانيوم المنخفض التخصيب” اي حوالي 12 الف كيلو. وأكد كيري ان الحمولة تشمل ايضاً كل ما تملكه ايران من اليورانيوم العالي التخصيب بنسبة 20 بالمئة.

كان من اللافت جداً ان روسيا لم تُعلن عن هذه الخطوة في بيان رسمي حتى بعد ساعات من اصدار وزير الخارجية الاميركي لبيانه وأكتفت بخبر نشرته احدى الوكالات الرسمية للانباء ونسبته الى مسؤول لم تسمّه، كما ان ايران لم تشر الى الخبر او تعلن عنه ولم تقل انه انجاز كبير كما قال كيري.

وزير الخارجية الاميركي وصف شحن المواد “بالخطوة الكبيرة على طريق التزام ايران بمضامين الاتفاق” النووي ومن ضمنها احتفاط ايران بما لا يزيد عن 300 كلغ من اليورانيوم المنخفض التخصيب، وشدد الوزير الاميركي على ان تخلّي ايران عن المواد المخصّبة يضاعف بثلاث مرات الزمن المفترض لتجميع قنبلة نووية ايرانية وبذلك تمتد مهلة التحرّي عن قنبلة نووية ايرانية الى عام تقريباً.

تسبب تخصيب ايران لاطنان من اليورانيوم على مستوى أقل من 5 بالمئة بدقّ اجراس الانذار، وارتفعت خلال العام 2012 و2013 التحذيرات بشكل متسارع عندما اعلنت ايران، وعندما تمّ تقدير مخزون طهران بأكثر من 200 كيلو من اليورانيوم المخصّب بنسبة 20 بالمئة خصوصاً ان هذه الكمية كانت كافية لتخصيب كمية كافية من اليورانيوم بنسبة تفوق 90 بالمئة وتجميع قنبلة نووية خلال مهلة زمنية قصيرة تصل الى 4 اسابيع.

خلال تلك الفترة هددت اسرائيل بتوجيه ضربة جوية للمفاعلات النووية الايرانية كما ان الرئيس الاميركي باراك اوباما أعلن ان الولايات المتحدة “لا تملك سياسة احتواء” وبالتالي لن يقبل بالتعايش مع ايران نووية. فهم الايرانيون في ذلك الوقت ان اوباما سيكون مستعداً لتوجيه ضربات جوية للمفاعلات النووية الايرانية وربما ايضاً ضرب المنشآت العسكرية الايرانية خصوصاً منصات الصورايخ العابرة ومقرات الحرس الثوري. بعد ذلك دخل العالم عن طريق 5+1 في مفاوضات انجزت ما بات يُعرف بـ”الاتفاق النووي الايراني”.

الآن يستطيع الاميركيون ودول الشرق الاوسط التنفّس بسهولة أكبر، لأن خطر حيازة ايران على قنبلة نووية وامتلاك سلاح دمار شامل لم تعد موجودة، أقلّه في المهلة القصيرة السابقة اي الاسابيع، واصبحت ايران، بنظر الاميركيين خاصة، تحت المراقبة اللصيقة وخطرها اقلّ.

وزير الخارجية الاميركي شكر عدة دول لمشاركتها في انجاز عملية الشحن ومنها روسيا وكازاخستان زاذربيجان والنرويج، لكنه اشار الى ان الاسرة الدولية ستعتبر ان ايران نفّذت الاتفاق عندما تُعلن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان ايران نفّذت كل شروط الاتفاق، بما في ذلك إطالة المهلة الزمنية للحصول على مواد نووية كافية لتجميع قنبلة الى أكثر من عام، ويجب ان تؤكد الوكالة ان لدى ايران أقل من 300 كيلوغرام من اليورانيوم المنخفض التخصيب وتفكيك الكثير من البنية التحتية للمنشآت النووية الايرانية بما ذلك تفكيك محرك مفاعل اراك وبالتالي قطع الطريق على انتاج البلوتيونيوم.

من الواضح ان الاميركيين يستعدون لليوم الذي تعلن فيها الوكالة ان ايران ابرّت بالتزاماتها، لكن واشنطن حريصة على القول ان الاميركيين خاصة والاسرة الدولية عامة ملتزمون بالعقوبات الى حينه. يبقى الجزء الآخر من الهمّ الايراني وهو التدخل الايراني في شؤون دول الجوار ودعم نظام بشار الاسد في سوريا وتنظيم حزب الله في لبنان، لكن واشنطن تعتبر ان تفكيك المشروع النووي الايراني انجازاً ضخماً لأنه شكّل تهديدات استراتيجية لدول المنطقة وكان يهدد بسباق تسلّح او انفجار نزاعات تقليدية تثير تهديدات باستعمال اسلحة غير تقليدية.

فرنسا تدين حادث اغتيال الصحفي السوري ناجي الجرف فى مدينة غازى التركية

ديلي آرابيا – ادانت فرنسا حادث اغتيال الصحفي و ناشط حقوق الانسان السوري ناجي الجرف وسط مدينة غازي عنتاب التركية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال-في تصريح له اليوم /الاثنين/- ان بلاده تدعو الى تسليط الضوء على هذه الجريمة البغيضة و بتقديم المسؤولين عنها الى المحاكمة.

وذكر الدبلوماسي الفرنسي بان الجرف كان يتولى رئاسة تحرير جريدة “حنطة” و يقوم بتنفيذ أفلام وثائقية عن جرائم تنظيم داعش الإرهابي في سوريا.
وكان مجهولون يرجح انتماؤهم لـ”داعش” قد اغتالوا الأحد الصحفي والناشط السوري ناجي الجرف، أمام مبنى أوجر بلازا وسط مدينة غازي عنتاب التركية.

والجرف هو صحفي معروف من مواليد يوليو 1977 في مدينة السّلمية السورية، ويدير بالاضافة الى جريدة “حنطة” مؤسسة “بصمة سوريا”، وأخرج فيلمين وثائقيين حول داعش ، أحدهما عن قتل الناشطين السوريين في حلب والآخر عن عمل مجموعة تطلق على نفسها “الرقة تذبح بصمت” التي تقوم بإعداد تقارير عن انتهاكات داعش. و هي واحدة من عدد قليل من المصادر الإخبارية المستقلة التي تعمل داخل الرقة،

ويملك الجرف شعبية كبيرة في أوساط السوريين في تركيا لما يبذله منذ بداية الأزمة السورية من جهود صحفية وإنسانية لإيصال الحقيقة ومساعدة الناس.

العائلة الحاكمة القطرية في سويسرا لظروف طبية طارئة

ديلي آرابيا – كشفت مصادر سويسرية أن طائرات تعود لآل ثاني العائلة الحاكمة في قطر حطت ليل السبت 26 ديسمبر/ كانون الأول في مطار زوريخ بسبب حالة طارئة صحية تتعلق بأحد أفرادها.

وكتبت صحيفة “تاغيس انتسايغر” التي تصدر في زوريخ الاثنين 28 ديسمبر/ كانون ألأول أن طائرة أيرباص قطرية أولى قادمة من مراكش حطت بعيد منتصف الليل في زوريخ، وتلتها في الثالثة فجرا طائرة ثانية مجهزة بمعدات طبية، ثم وصلت طائرة ثالثة بعد ربع ساعة، والطائرتان الأخيرتان وصلتا من الدوحة.

وأضافت الصحيفة أن الحالة الطبية الطارئة أدت إلى إقامة جسر جوي بين قطر وسويسرا.

وأكدت وزارة الخارجية السويسرية للصحيفة أن العائلة القطرية الحاكمة موجودة فعلا في سويسرا.

يذكر أن العائلة القطرية الحاكمة كانت تمضي في المغرب عطلة في منتجع شتوي في جبال الأطلس المغربية.

من جهته أعلن ناطق باسم المكتب الفدرالي للطيران المدني في سويسرا أن “التصريح بالهبوط الطارئ صدر عن سلاح الجو السويسري” الذي كان في مناوبة ليلية، علما أن إقلاع وهبوط الطائرات ليلا محظور في مطار زوريخ لمنع إزعاج نوم السكان في المناطق المجاورة.