اخبار الرياضة.. مصر تواجه نيجيريا في لقاء مصيري

المصطبة نيوز – تتجه أنظار عشاق الكرة المصرية في السابعة مساء اليوم، نحو مدينة «الإسكندرية» وبالتحديد نحو ملعب «برج العرب» لمتابعة اللقاء المصيري للمنتخب الوطني أمام نظيره النيجيري، ضمن منافسات الجولة الثالثة من المجموعة السابعة بالتصفيات الإفريقية المؤهلة لكان 2017.

ويحتل المنتخب المصري صدارة المجموعة التي تضم منتخبات نيجيريا وتنزانيا، برصيد أربع نقاط من انتصار على تنزانيا والتعادل أمام نيجيريا، ويأتي المنتخب النيجيري في المرتبة الثانية برصيد نقطتين من تعادلين، فيما يحل المنتخب التنزاني في المركز الأخير برصيد نقطة وحيدة.

يدير المباراة تحكيميًّا الجنوب إفريقي دانيال بينيت، الذي سبق له أن أدار العديد من المباريات للمنتخب الوطني والأهلي في السنوات القليلة الماضية.

يدخل المنتخب المصري بقيادة مدربه الأرجنتيني هيكتور كوبر، مباراة اليوم، رافعًا شعار لا بديل عن الفوز وحصد نقاط اللقاء الثلاثة، من أجل وضع قدم في كان 2017.

فوز الفراعنة على النسور النيجيرية اليوم، سيجلعهم بنسبة كبيرة في بطولة الأمم الإفريقية التي ستقام العام المقبل بالجابون، حيث سيخرج المنتخب النيجيري من الصورة تمامًا ويفقد الأمل في التأهل المباشر، ويصبح المنتخب التنزاني مطالب بتحقيق الفوز بثمانية أهداف على نيجيريا، ومن ثم مصر برباعية نظيفة، وهو ما يصعب تحقيقه بنسبة تفوق 100%.

كوبر سيعتمد على نفس القائمة التي خاض بها مباراة نيجيريا في الجولة الماضية، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

وضمت قائمة الفراعنة للقاء النسور كلًّا من:

حمد الشناوي، وعلى جبر، وحمادة طلبة، وأحمد دويدار، وعمر جابر، وحازم إمام، وطارق حامد، وأيمن حفني، وحسام غالي، وأحمد حجازي، ورامي ربيعة، ورمضان صبحي، وصبري رحيل، وعبد الله السعيد، ومؤمن زكريا، وعمرو جمال، ومحمد الشناوي، وإبراهيم صلاح، ومروان محسن.

إلى جانب 5 محترفين هم: محمد صلاح، لاعب روما الإيطالي، ومحمد النني، المحترف بصفوف أرسنال الإنجليزي، وأحمد حسن كوكا، مهاجم سبورتنج براجا البرتغالي، ومحمود حسن تريزيجيه، لاعب أندرلخت البلجيكي، وعمرو ورد، لاعب بانيتوليكوس اليوناني.

ومن المتوقع أن يجري كوبر بعد التغييرات في تشكيل الفريق، حيث سيدفع برمضان صبحي منذ بداية اللقاء بدلًا من محمود حسن تريزيجيه، الذي دفع به خلال المواجهة الأولى منذ البداية.

وسيخوض كوبر اللقاء بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: أحمد الشناوي

خط الدفاع: عمر جابر، ورامي ربيعة، وأحمد حجازي، وحمادة طلبة

خط الوسط: إبراهيم صلاح، ومحمد النني، ورمضان صبحي، وعبدالله السعيد

خط الهجوم: محمد صلاح، وأحمد حسن كوكا.

اقرأ أيضاً: مصر ونيجيريا ، مباراة مصر ونيجيريا ، مشاهدة مباراة مصر ونيجيريا ، مباراة مصر ونيجيريا بث مباشر

مصر تستضيف نيجيريا في “مباراة الحسم”

المصطبة نيوز – يستضيف المنتخب المصري لكرة القدم نظيره النيجيري، الثلاثاء، في الإسكندرية، في مباراة يسعى من خلالها إلى حسم التأهل لكأس الأمم الإفريقية التي تقام في الغابون مطلع العام المقبل.

وبعد انسحاب تشاد من المجموعة السابعة، سيتأهل من تلك المجموعة التي تضم مصر ونيجيريا إلى جانب تنزانيا، منتخب واحد إلى النهائيات، فيما لن يدخل المنتخب صاحب المركز الثاني في حسابات التأهل وسيودع التصفيات.

وأعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم إلغاء نتائج تشاد في الجولات الثلاث من التصفيات حتى الآن، وأصبح رصيد مصر 4 نقاط في الصدارة مقابل نقطتين لنيجيريا ونقطة واحدة لتنزانيا.

وبموجب الترتيب الجديد، باتت مصر بحاجة إلى الفوز لحسم بطاقة المجموعة بغض النظر عن نتيجتها في المباراة الأخيرة أمام تنزانيا، كما أن التعادل قد يبقي على حظوظها في التأهل شرط الفوز على مضيفتها تنزانيا في الجولة الخامسة المقررة في 3 يونيو المقبل، في حين أن الخسارة ستمنح الصدارة لنيجيريا وتتعزز حظوظها في التأهل.

ويهدف المنتخب المصري إلى إنهاء السنوات العجاف التي لم يتأهل خلالها للبطولة القارية في 3 مرات على التوالي، وتحديدا منذ تتويجه بلقبه السابع في تاريخه والثالث على التوالي عام 2010 في أنغولا.

والتقى المنتخبان 18 مرة، وفاز “الفراعنة” 6 مرات و”النسور” 6 مرات أيضا وتعادلا 6 مرات، آخرها 1-1 الجمعة الماضي.

وحذر المدير الفني للمنتخب المصري المخضرم الأرجنتيني هكتور كوبر، من شراسة المنتخب النيجيري، مشيرا إلى أنه “لن يكون أمامه ما يخسره لحاجته الملحة للفوز، وبالتالي سيكون هجمومه أشرس من المباراة الماضية، لكننا في النهاية لا بد أن نظهر بالشكل المطلوب الذي يليق بمنتخب مصر ومكانته التاريخية، خاصة أننا قدمنا مباراة متميزة في الجولة الماضية، لكن التوفيق لم يكن حليفنا”.

وأضاف: “نطمح لإنهاء الأمور مبكرا، عملنا خلال الفترة البسيطة التي تبعت مباراة نيجيريا على تصحيح أخطاء المباراة الماضية، كما لعبنا على مواطن الضعف لدى المنتخب النيجيري لاستغلالها في المباراة، ومن الطبيعي أن تختلف المباراة المنتظرة عن المباراة الماضية. لا مجال للتعويض لدى المنتخب الخاسر خاصة أنه من الواقع العملي أننا المتنافسان على بطاقة التأهل”.

في المقابل، قال المدير الفني للمنتخب النيجيري سامسون سياسيا: “الوقت لم يكن كافيا لنسيان حالة الإحباط التي شعرنا بها عقب فقدان الفوز في الثواني الأخيرة أمام مصر في المرحلة الماضية، لكن في النهاية علينا التعامل مع الأمر الواقع والقتال في المباراة المقبلة، واللعب على الفوز حتى آخر ثانية في المباراة، حيث إن أي نتيجة غير ذلك ستعني ابتعادنا عن التأهل”.

وتابع: “أرفض التدخل في عملي والتشكيلة أنا الوحيد المسؤول عنها. سأختار اللاعبين القادرين على تخطي هذه المهام الصعبة لأن الخبرة سيكون لها عامل أساسي في حسم نتيجة المباراة”.

اقرأ أيضاً: مصر ونيجيريا ، مباراة مصر ونيجيريا ، مشاهدة مباراة مصر ونيجيريا ، مباراة مصر ونيجيريا بث مباشر