مصرع 25 واصابة أكثر من 100 مواطن سعودى فى حريق مستشفى بمدينة جازان

ديلي آرابيا – قالت مديرية الدفاع المدني السعودي في بيان إن 25 شخصا لقوا حتفهم وأصيب أكثر من 100 عندما شب حريق قبل فجر يوم الخميس في المستشفى العام بمدينة جازان الساحلية بجنوب غرب المملكة قرب الحدود مع اليمن.

وذكرت المديرية أن الحريق شب في “الدور الأول بقسم العناية المركزة والنساء والولادة والحضانة”.

ولم يتوفر سوى القليل من التفاصيل عن الحريق والضحايا لكن صورا نشرتها المديرية على موقع تويتر أظهرت دخانا أسود كثيفا ونيرانا مستعرة يبدو أنها ألحقت اضرارا بالغة بالمستشفى المكون من ثلاثة طوابق.

وأجرت قناة الاخبارية التلفزيونية السعودية الرسمية مقابلة مع أحد الشهود قال فيها إن سبب الحريق ماس كهربائي فيما يبدو وإن النيران اجتاحت المستشفى في ثلاث دقائق فقط.

وأضاف الرجل الذي لم تذكر القناة اسمه أنه سمع صرخات النساء.

ونقلت الاخبارية عن اللواء سعد بن الغامدي مدير الدفاع المدني في جازان قوله إن من بين القتلى طفل.

وهذه أحدث كارثة تشهدها المرافق العامة في السعودية هذا العام فضلا عن حادث تدافع في منى خلال موسم الحج أودى بحياة مئات الحجاج.

وذكرت مديرية الدفاع المدني أنه تم نقل المصابين وعددهم 107 “إلى المستشفيات الخاصة والعامة في المنطقة وما زالت التحقيقات جارية لمعرفة الأسباب” مشيرة إلى أنه تمت السيطرة على الحريق.

ارتفاع عدد ضحايا حريق مستشفى سعودي بمدينة جازان الساحلية

ديلي آرابيا – قالت مديرية الدفاع المدني السعودي في بيان إن 25 شخصا لقوا حتفهم وأصيب أكثر من 100 عندما شب حريق قبل فجر يوم الخميس في المستشفى العام بمدينة جازان الساحلية بجنوب غرب المملكة قرب الحدود مع اليمن.

وذكرت المديرية أن الحريق شب في “الدور الأول بقسم العناية المركزة والنساء والولادة والحضانة”.

ولم يتوفر سوى القليل من التفاصيل عن الحريق والضحايا لكن صورا نشرتها المديرية على موقع تويتر أظهرت دخانا أسود كثيفا ونيرانا مستعرة يبدو أنها ألحقت اضرارا بالغة بالمستشفى المكون من ثلاثة طوابق.

وأجرت قناة الاخبارية التلفزيونية السعودية الرسمية مقابلة مع أحد الشهود قال فيها إن سبب الحريق ماس كهربائي فيما يبدو وإن النيران اجتاحت المستشفى في ثلاث دقائق فقط.

وأضاف الرجل الذي لم تذكر القناة اسمه أنه سمع صرخات النساء.

ونقلت الاخبارية عن اللواء سعد بن الغامدي مدير الدفاع المدني في جازان قوله إن من بين القتلى طفل.

وهذه أحدث كارثة تشهدها المرافق العامة في السعودية هذا العام فضلا عن حادث تدافع في منى خلال موسم الحج أودى بحياة مئات الحجاج.

وذكرت مديرية الدفاع المدني أنه تم نقل المصابين وعددهم 107 “إلى المستشفيات الخاصة والعامة في المنطقة وما زالت التحقيقات جارية لمعرفة الأسباب” مشيرة إلى أنه تمت السيطرة على الحريق.

أخبار السعودية اليوم: توزيع 14 ألف قطعة شتوية على الأسر السورية

ديلي آرابيا – وزعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا ضمن المحطة السادسة عشرة من مشروع ( شقيقي دفؤك هدفي 3 ) (14000) قطعة شتوية متنوعة في منطقة سحاب جنوبي العاصمة عمان ، وذلك في إطار سعيها الدائم لتقديم المساعدات الإغاثية للأشقاء السوريين .

وعملت الحملة خلال هذه المحطة على تأمين المستلزمات الشتوية من البطانيات والكنزات والجاكيتات وطواقي الرأس لعدد 3500 سوري وذلك من القاطنين في المنطقة .

وعززت الحملة جهودها الإغاثية خلال هذا المشروع بتكثيف محطات التوزيع مع اشتداد الكتلة الهوائية الباردة التي تجتاح المنطقة ، وذلك لتأمين الشقيق السوري بالكساء المناسب ليمضي الشتاء بكل أمان ودفئ .

وأوضح مسؤول قسم التوزيعات في مكتب الأردن أيسر القضاة أن توزيع الكسوة على الأشقاء السوريين في الأردن يأتي بالتنسيق مع الجمعيات المحلية العاملة المنتشرة في المملكة وفقا لآلية التوزيع المعدة مسبقا من الحملة ، لافتا النظر إلى أن هذه الآلية منضبطة مع نتائج دراسة الاحتياجات التي يتم إعدادها خصيصا لهذا الغرض .

من جانبه أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان أن الحملة الوطنية السعودية تعمل على تنفيذ مشروع ( شقيقي دفؤك هدفي 3 ) وفقا لإستراتيجية شاملة تضمن توسيع نطاق التوزيع على أسر السوريين المستفيدين والقاطنين في كل من الأردن وتركيا ولبنان والداخل السوري ، وذلك من خلال تضافر الجهود الإنسانية التي تبذلها الحملة والمنظمات الدولية والمحلية التي تركز على إيصال الخدمات الإنسانية للأسر السورية الأشد احتياجاً .

وأوضح السمحان أن هذه الجهود الإغاثية تؤكد اهتمام المملكة في المجال الإنساني مستمدة ذلك من مبادئها الدينية والأخلاقية والأخوية ومن المبادئ الإنسانية ينتهجها ولاة أمرها ” حفظهم الله ” منذ تأسيسها على يد المغفور له الملك عبد العزيز .

وقدم الشكر للشعب السعودي على العطايا الخيرة التي تنثر الروح الإنسانية لكل محتاج .

نص كلمة الملك سلمان اليوم الأربعاء 23-12-2015 أوامر ملكية 1437 فيديو يوتيوب خطاب الملك سلمان الأخير كامل 12 ربيع الأول 1437 هجرية

شاهد بالفيديو عبر موقع جريدة ديلي آرابيا نص خطاب و كلمة الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم الأربعاء 23 ديسمبر/كانون الأول 2015 فى مجلس الشوري السعودي، حيث افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود – حفظه الله – اليوم أعمال السنة الرابعة من الدورة السادسة لمجلس الشورى، وذلك بمقر المجلس بالرياض.

ولدى وصول خادم الحرمين الشريفين كان في استقباله أيده الله صاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالإله بن عبدالعزيز ومعالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد آل الشيخ.

وفور وصول خادم الحرمين الشريفين عزف السلام الملكي.

بعد ذلك تشرف بالسلام على خادم الحرمين الشريفين كبار مسؤولي المجلس ورؤساء اللجان.

ثم اطلع الملك المفدى رعاه الله على صور لدورات مجلس الشورى منذ تأسيسه عام 1346 ه.

وبعد أن أخذ خادم الحرمين الشريفين مكانه بالمنصة الرئيسية بدئ الحفل الخطابي بتلاوة آيات من القرآن الكريم.

ثم ألقى معالي رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ كلمة رحب فيها بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله وأصحاب السمو الأمراء والمعالي الوزراء في مجلس الشورى وهو يستهل عاماً جديداً من مسيرته التي يتجدد معها الإنجاز والعطاء بفضل الله تعالى ثم برؤية قادة هذه البلاد وتكاتف شعبها الوفي.

وقال ” تعيش هذه البلاد المباركة بفضل من الله صورة نادرة من صور التلاحم بين القيادة والشعب، صورة تجسّد شعوراً مترابطاً بين قيادة رشيدة وشعب وفي، أثمرت بفضل الله تعالى أمناً واستقراراً ورخاء ونماء.

وأضاف معاليه ” منذ أن تولى خادم الحرمين الشريفين مقاليد الحكم وبلادنا تشهد قفزات متسارعة نحو التجديد والرقي والنماء ولقد بادرتم منذ الأسبوع الأول من عهدكم المبارك بجملة من القرارات الإصلاحية والتنموية والإدارية، حيث صدر أمركم الكريم بإلغاء عدد من اللجان والمجالس العليا وإنشاء مجلسين هما: مجلس الشؤون السياسية والأمنية ومجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، كما صدر أمركم الكريم بدمج وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي في وزارة واحدة تحت مسمى وزارة التعليم، وصدر أمركم الكريم بإنشاء مركز الملك سلمان بن عبدالعزيز للإغاثة والأعمال الإنسانية لكي يكون مركزاً لإغاثة المجتمعات التي تعاني من الكوارث وأعلنتم عن تخصيص مليار ريال للأعمال الإغاثية والإنسانية لهذا المركز.

وتابع معاليه قائلاً ” وفي شهر رمضان الماضي افتتحتم رعاكم الله عدداً من المشروعات المباركة في مكة المكرمة والتي شملت مشروع المبنى الرئيس للتوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام ومشروع خادم الحرمين الشريفين لاستكمال الطريق الدائري الأول، وفي المدينة المنورة افتتحتم رعاكم الله مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الجديد في المدينة المنورة.

وأضاف آل الشيخ ” ولأن موضوع توفير السكن المناسب للمواطن هو من أولوياتكم فقد صدر قرار مجلس الوزراء بالموافقة على نظام رسوم الأراضي البيضاء الأمر الذي سيسهم بإذن الله في تقليل تكلفة الحصول على المسكن الملائم وبخاصة لذوي الدخول المحدودة والمنخفضة..

وتطرق معالي رئيس مجلس الشورى إلى السياسة الخارجية للمملكة قائلاً ” وعلى صعيد السياسة الخارجية للمملكة لا تزال القضية الفلسطينية تحتل محوراً مهماً في سياسة المملكة ولطالما أكدت المملكة على وجوب احترام قرارات الأمم المتحدة والعهود والمواثيق الدولية والتصدي للممارسات الإسرائيلية التي تقف في وجه جهود السلام، مبيناً أن جهود المملكة لم تقف عن نصرة قضايا الأمة، بل تواصلت الجهود تلو الجهود في سبيل إخراج الشعب السوري من أزمته التي يوشك عامها الخامس على الرحيل جراء العمليات العسكرية التي يشنها النظام السوري على هذا الشعب الشقيق، واحتضنت المملكة من أجل ذلك اجتماع المعارضة السورية المعتدلة لإيجاد حل للأزمة وإنهاء معاناة الشعب السوري.

واضاف معاليه ” وخلال شهر جمادى الثانية من العام الماضي وبرؤية حكيمة من مقامكم – حفظكم الله – انطلقت عملية عاصفة الحزم بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة عدد من الدول الشقيقة التي جاءت استجابة ونصرة للحكومة الشرعية في الجمهورية اليمنية الشقيقة بعد أن قامت الميليشيات الحوثية بالتعاون مع الرئيس السابق بنقض العهود والاتفاقيات والانقلاب على الحكومة الشرعية، ولا يفوتني في هذا المقام أن أرسل تحية تقدير للجنود المرابطين الذين يخوضون غمار المعارك نصرة للحق والعدل، كما أعلنتم حفظكم الله عن تخصيص أكثر من مليار ريال استجابة للاحتياجات الإنسانية والإغاثية للشعب اليمني الشقيق، كما وجهتم باتخاذ الإجراءات اللازمة لتصحيح أوضاع الإخوة الأشقاء من أبناء الجمهورية اليمنية المقيمين في المملكة بطريقة غير نظامية.

كلمة الملك سلمان اليوم الأربعاء 23-12-2015 فى مجلس الشورى