مصر ترحب بقرار مجلس الأمن حول الوضع فى ليبيا

مصر ترحب بقرار مجلس الأمن حول الوضع فى ليبيا

ديلي آرابيا – أكد المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن مصر ترحب بقرار مجلس الأمن رقم 2259 (2015) الصادر أمس، حول الوضع في ليبيا.

وأضاف أن قرار مجلس الأمن تضمن دعم اتفاق الصخيرات الموقع في ١٧ ديسمبر الجاري، والمجلس الرئاسي المشكل بموجبه، وبحكومة الوفاق الوطني التي نص على تشكيلها وتوفير الدعم الدولي لها لتمكينها من أداء مهامها.

وأشار المتحدث باسم الخارجية، إلى أن مصر ترحب أيضا بما تضمنه القرار من تأكيد على سيادة ليبيا واستقلالها وسلامتها الإقليمية ووحدتها الوطنية، وإدانة الأعمال الإرهابية التي ترتكبها جماعات تعلن ولاءها لتنظيم داعش، وأية أعمال من شأنها أن تشكل دعما لتلك الجماعات، وضرورة أن تتوقف الدول عن إجراء أية اتصالات مع المؤسسات الموازية التي تدعي لنفسها صفة الشرعية.

وأعرب “أبو زيد” عن تطلع مصر لأن تشهد المرحلة القادمة المزيد من التنسيق والتعاون على المستوي الدولي لتوفير عوامل النجاح لحكومة الوفاق الوطني الليبية.